تغذية وصحة

كورونا تلاحق المتعافين وتخلف أعراض عصبية تعرف على أبرزها

حسب دراسة أمريكية قام بها باحثون من كلية الطب بجامعة واشنطن و المعهد الوطني للسرطان بالولايات المتحدة الأمريكية  باستخدام نموذج ذبابة الفاكهة لمحاكاة ما بعد عدوى كورونا.

كشفت أن غالبية المرضى المتعافين سوف يعانون من متلازمة ما بعد الفيروس.

موشيراً إلى أن المؤشرات تشمل أعراض عصبية نفسية وإرهاق شديد يستمر لعدة أشهر.

ووفقا للدراسة نشرها موقع bioRxiv، فإنه إذا تم التحقق من صحة هذه النتائج، فإنها تمثل فهمًا جديدًا لكيفية تسبب الفيروس في ظهور أعراض عصبية يمكن أن تساعد في تطوير علاجات أكثر فعالية.

ذبابة الافكهة

نموذج ذبابة الفاكهة المعدلة وراثيا يكرر تغييرات فيروس كورونا

ذبابة الفاكهة نموذج قديم وراسخ للدراسات الجينية، تم استخدامه لتحديد التسبب في عدوى فيروسية متعددة.

بسبب قصر عمرها الافتراضي والتعبير الظاهري السريع عن التغيرات الناتجة عن التعديلات الجينية.

مما جعلها مفضلة بين أدوات فحص الأدوية، ولذلك تستخدم الدراسة الحالية نموذجًا لذبابة الفاكهة في الجسم الحي لدراسة مضاعفات الفيروس.

وتسبب فيروس كورونا حتى الآن في أكثر من 76.88 مليون حالة، و 1.7 مليون حالة وفاة.

وأحدث إضطراب اقتصادي مدمر.

وسبب في المقام الأول مرض رئوي حاد، يصيب الرئتين، وينتج عن متلازمة الجهاز التنفسي الحادة الوخيمة

ومع ذلك، لا يزال هناك الكثير مما يجب معرفته حول كيفية تسبب البروتينات الفيروسية في الإصابة بأمراض الإنسان، وخاصة الأعراض العصبية التي تستمر في إصابة الأفراد بعد تعافيهم من هذه العدوى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى