منوعات
أخر الأخبار

ما هو الذكاء ؟ وهل الذكاء مقتصراً على التحصيل الدراسي المرتفع ؟

ما هو الذكاء ؟

كثير من الناس ينظرون إليه على أنه القدرة على التحصيل المرتفع في الدراسة أو القدرة على حل المعادلات الرياضية بسهولة فقط.

ولكن في الحقيقة قد صنف العالم ثرونديك ومع بعض العلماء والباحثين أن التكيف مع البيئة المحيطة هو في الواقع، ان الذكاء

هو قدرة عقلية تتكون من التعلم من التجربة.

كما أن كلُ منا لديه ذكاء ولكن تتفاوت من فرد لأخر، وقد رفض جاردنر فكرة الذكاء الواحد أو اختبارات الذكاء IQ وكان يتفق مع

مصطلح التعدد أو ” الذكاءات المتعددة ” .

أنواع الذكاء :

  • الذكاء اللغوي ” اللفظي ” :

هو قدرة الفرد على فهم الحروف الأبجدية وترتيبها بشكل منسق ومفهوم حتى تخرج بصورة مبدعة والتلاعب بالألفاظ، والقدرة على القراءة والكتابة بشكل منسق.

ويظهر هذا النوع لدى الكتاب والأدباء والشعراء والمحامين .

  • الذكاء الرياضي المنطقي :

هو قدرة الفرد على حل المعادلات الرياضية بسهولة، وأداء العمليات الحسابية المعقدة، ومعرفة العلاقة بين القوانين و مسائلها الرياضية والاستمتاع بحل الألغاز والرغبة في معرفة كيفية عمل الأشياء، حب الاستطلاع وحب اكتشاف كل ما هو مجهول.

يظهر هذا النوع لدى المهندسين والمحاسبين.

  • الذكاء الرياضي الحركي :

ويتمثل في القدرة بأداء التمرينات الرياضية والوثب والجرى مسافات طويلة و قوة تحمل الفرد .

يظهر هذا النوع لدى لاعبي كرة القدم وغيرهم من لاعبي الألعاب الرياضية المختلفة .

 

  • الذكاء التصويري ” المكاني ” :

وهو القدرة على تصور الرسومات والمسافات والأماكن، تتميز بذاكرة صورية قوية للفرد يستطيع تذكر الصور والرسومات بسهولة ، كما يستطيع وضع الألغاز.

يظهر عند الرسام والمصوريين ومهندسي الديكور .

  • الذكاء الاجتماعي :

يطلق هذا المصطلح على قدرة الفرد على التكيف بسهولة وسط أي جماعة يُضع داخلها، والقدرة على تكوين صداقات كثيرة،

كما أن صاحب هذا النوع يستطيعون أن يتعامل مع كل فرد حسب شخصيته .

  • الذكاء الفردي :

هو قدرة الفرد استخدام مكاناته وقدراته لتنمية ذاته، كما أنها قدرة الفرد على فهم جوانب شخصيته، ونقاط قوته ونقاط ضعفه

كما يستطيع فهم أحاسيسه ودافعه ومخاوفه.

يظهر هذا النوع لدى الشعراء والأدباء.

  • الذكاء الموسيقي :

قدرة الفرد على إدراك النغمات الموسيقية وفهمها وأداءها وإدراك الإيقاع، نجد هذا النوع لدى العازفين والموسيقين والملحنين.

كما ان هناك نوع أخر من الا وهو ” الذكاء العاطفي ” :

اولا / ما هي العواطف :

هذا المصطلح الذي تعثر واختلف حوله علماء النفس والفلاسفة على مدى أكثر من قرن، يرى بعض من واضعي النظريات أن

هناك فئات رئيسية وأساسية من المشاعر بالرغم من أن هذا ليس متفقا عليه من قبل الجميع ، ولكن من بين المرشحين

الأساسيين وبعض أعضاء أسرهم يمكن أن نذكر :

  • الغضب : الثورة والتهيج والاستياء والغيظ والتحقير والحدة والقسوة والعدوانية واحيانا قد يصل في حالة المرض النفسي الي حد الكراهية والعنف
  • الحزن : الاجترار والاسف وافتقاد روح المرح والاشفاق علي النفس وهو قد يصل في حالة المرض النفسي الي حد الاكتئاب الحاد

وغيرهم من المشاعر مثل الاستمتاع والحب والمفاجأه والاحتكار والخزي

السمات المميزة للعقل العاطفي :

ان العقل العاطفي اسرع كثيرا من العقل المنطقي حيث انه يقفز نحو التصرف بدون ان يتوقف ولو للحظة لكي يفكر فيما جرى ، لذا فأن سرعته تعيق التفكير التحليلي الذي يميز العقل المفكر

ان الافعال التي تنبع من العقل العاطفي تحمل حسا قويا باليقين وهي نتاج الطريقه الانسيابية المبسطة في النظر الي الاشياء التي قد تصير حيرة العقل المنطقي.

شبكة القمة نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى